News, Newsletters & Subscription
You are here:   Home  /  الإذاعة  /  045 – العوالم 3 ,دروب النغم

045 – العوالم 3 ,دروب النغم

enar

 

Naima El Masrya, Ya Balah Zaghlol IMunirah El Mahdeyyah, Shal El Hamam, Baidaphone

 

مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية بالتعاون مع مؤسسة الشارقة للفنون تقدم “دروب النغم”.

 

أصدقاءنا المستمعين أهلا وسهلا بكم في حلقة جديدة من برنامج “دروب النغم”، نستكمل فيها الحديث عن “غناء العوالم”، وكذلك يستكمل معنا الأستاذ الدكتور فريديريك لغرانج، والسؤال يا سيدنا، ماذا حصل لكي يفهم كل المجتمع لاحقا كلمة “عوالم” خطأ أو يسئ فهم كلمة “عوالم”؟

ما حدث في القرن العشرين هو إن كلمة “عوالم” أصبحت تطلق فقط على الفئة البلدي من المغنيات اللواتي يحيين الأفراح.

  • متى تم هذا التحول تقريبًا؟
  • أظن أن هذا التحول تم تقريبًا في العقود الثلاثة الأولى من القرن العشرين، حيث فعلا ابتداء من سنة 3\1922 لم يعد هناك ما يسمى “عالمة راقية”، يعني نحن فعلا أصبحنا في العصر الذي  يكون فيه تناقض ما بين اللفظتين، وهذا على فكرة يفسر كون عوالم نجيب محفوظ مختلفات عن عوالم توفيق الحكيم، لأن توفيق الحكيم مواليد أواخر القرن التاسع عشر، ونجيب محفوظ مواليد سنة 1911، يعني هناك فرق 15 سنة بينهما.
  • أكيد وتلك 15 سنة ليست كأي 15 سنة.
  • 15 سنة هذه تمثل التحول، بالنسبة إلى نجيب محفوظ العالمة لا بد من أن تكون هذه السيدة المشكوك في أخلاقها إلى حد بعيد، والتي تغني طقاطيق خليعة، لأن واقع العالمة والمطربة أو المغنيات في العشرينات أنهن كن يحيين الأفراح ويغنين طقاطيق خليعة. أما بالنسبة إلى توفيق الحكيم مواليد أواخر القرن التاسع عشر فليس هناك تناقض في غناء الأدوار وكون العالمة عالمة، ولاحقا في العشرينات شركات الأسطوانات إما لبت مطالب الجمهور أو فرضت إلى حد بعيد على الجمهور حب الطقاطيق. طقاطيق الأفراح القديمة كانت خليعة لا شك، لكن هذه الخلاعة كانت خلاعة الهدف منها ربما إخبار العروس وإعطاء العروس ما يمكنها الدفاع عن نفسها وتقييم مفاتنها أمام زوجها.
  • طقاطيق ثقافية يعني؟
  • بالضبط نعم هي خلاعة ثقافية ومفيدة، أما الخلاعة التي نجدها في نصوص أواسط العشرينات أو بداية العشرينات هي خلاعة مختلفة، هي خلاعة المراد منها إضحاك الجمهور أو وصف فئة من السيدات الخفيفات أو إثارة الغرائز، وهذا غير منكر وأنا لا أقول أنّ إثارة الغريزة  شئ أنكره أوأتهمه، ولكن الهدف من الخلاعة كان مختلف تماما عن ما هو عليه سنة 1905 مثلا، من ضمن هذه الطقاطيق الخليعة طقاطيق هي آية في الجمال ومضحكة جدا، على سبيل المثال منيرة المهدية وهي تغني”ما تخفش علي دة انا وحدة سجوريا”، أو نعيمة المصرية في “تعالى يا شاطر نروح القناطر”. نعود إلى طقطوقة “تعالى يا شاطر نروح القناطر” اللحن لزكريا أحمد، وعلى فكرة هي من أجمل ما سجلته نعيمة المصرية لأني أرى أن ما يعطي  نكهة خاصة لهذه الطقطوقة، هو أنني أشعر بالتناقض ما بين اللحن “البياتي” الحزين والكلام الخليع، وهذا التناقض بين الحزن الواضح الطاغي على اللحن والكلام الخليع هو أنه يعطي انطباع بأنها  امرأة فعلا مجبرة على أن تقول هذا الكلام دون أن تكون مقتنعة به، هذا ما أشعر به كل ما سمعت هذه الطقطوقة، وهذا في نظري يطفئ جمال خاص على العمل، لا أقول طبعا أن نعيمة المصرية كانت مجبرة، أنا فقط أقول أن الشخصية التي تمثلها في هذه الأغنية هي شخصية المرأة الضائعة التي تغني الخلاعة دون اقتناع، وبالتالي تمتزج هذه الخلاعة بشئ من الحزن واليأس.
  • ومن المعروف أن أم كلثوم في بدايتها غنت قطعتين هما “الخلاعة والدلاعة مذهبي” و”أنا على كيفك” وأنها حاولت بعد ذلك أن تمنع هذه الأسطوانات من أن تسوق، مع أنها طبعا موجودة في كل المكتبات الصوتية، هي فقط لا تذاع إذاعيًا.
  • المشكلة  أيضا أنه كان هناك رجال يغنون نفس هذه الطقاطيق.
  • بالنسبة إلى الرجال كان هناك عبد اللطيف البنا، وعبد اللطيف البنا هو طبعا لعب على هذا الوتر طوال سنواته إلى جانب القصائد الجميلة التي قالها والقليل من الأدوار التي غناها، عبد اللطيف البنا كان المطرب الوحيد بدون شنب\شارب، وهذا تفصيل ذو أهمية لألى الألباب، وكذلك هو الذي كان يغني في معظم أغانيه بالمؤنث وكأنه هو هذه الفتاة اللعوب، نستمع إليه.
  • نريد أن نعرف دور العوالم في الحركة الوطنية أو ثورة 19، يعني كل النساء اللائي يعرفن بالعوالم غنين كذلك أناشيد وطنية حماسية وما إلى ذلك. 
  • تمام، هذا معروف خاصة عند نعيمة المصرية وفي المرتبة الأولى منيرة المهدية، منيرة المهدية تهب ريح الحرية على مسرحها، فقد سجلت عددا من الطقاطيق التي يبدو نصها بريئا عند الوهلة الأولى إلا أنه  ملئ بالإسقاطات السياسية، مثلا “شال الحمام حط الحمام” وهي أغنية تتحدث عن نفي سعد زغلول إلى مالطة، وهناك أيضًا بصوت نعيمة المصرية “يا بلح زغلول” وهي إشارة إلى سعد باشا زغلول.
  • نسمتمع إلى “يا بلح زغلول”؟ 
  • نسمع الاثنتين.
  • نسمع الاثنتين. 

ومع الدور الوطني لغناء العوالم نأتي إلى ختام حلقة اليوم من برنامج “دروب النغم”، وإلى أن نلتقي في حلقة جديدة مع موضوع آخر نترككم في الأمان ونشكر حسن إصغائكم.

 

Umm Kulthoum, El Khalaah WedDalaah, OdeonNaimah El Masreyyah, Taala Ya Shater, Polyphon

 

Munirah El Mahdeyyah, Matkhafsh Alayya, BaidaphoneAbd El Latif El Banna, Kulluh Ella Kedah, Baidaphone

 

  2014  /  الإذاعة  /  Last Updated August 14, 2015 by Naji Zahar  /  Tags:
WP-Backgrounds Lite by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann 1010 Wien